الأحد 20/06/2021

مستقبل العلاقات بين الاتحاد الافريقي والولايات المتحدة مرهون بالغاء اعلان ترامب حول الصحراء الغربية

منذ 4 أشهر في 15/فبراير/2021 1693

اكدت الخبيرة الافريقي المتخصصة في العلاقات الدولية “شانون إبراهيم” الاح ان مستقبل العلاقات بين الاتحاد الافريقي مرهون بالغاء اعلان ترامب الاعتراف بالسيادة المغربية المزعومة على الصحراء الغربية.

وابرزت الخبيرة في مقال نشر على الموقع الاخباري “IOL” انه كان ينبغي على الرئيس جو بايدن القيام  عكس إعلان الرئيس السابق دونالد ترامب بشان الصحراء الغربية الذي ستكون له تداعيات خطيرة على المنطقة وعلى مصالح الأمريكية.

واكدت الخبيرة ان ترامب لم يكتف بزيادة التوترات في المنطقة ،والدفع نحو الحرب بل خالف سياسة الاتحاد الأفريقي التي تعترف بالجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية كعضو كامل السيادة بالاتحاد الافريقي.

وقالت ان بايدن أشار أنه يريد علاقة قوية مع الاتحاد الأفريقي ، بل  و خاطب قمة الاتحاد الأفريقي الأخيرة ، لكن هذا الهدف سيكون من الصعب تحقيقه ما لم يتحرك بسرعة لعكس إعلان ترامب وإعادة الولايات المتحدة إلى موقفها التاريخي المتمثل في دعم الاستفتاء في الصحراء الغربية.

أشارت شانون ابراهيم إلى أن الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن سيخسر الكثير “إذا لم يلغي” قرار الرئيس السابق دونالد ترامب بخصوص الاعتراف بسيادة المغرب المزعومة على الصحراء الغربية.

واعتبرت  أنه “إذا ما لم يتم فورا التراجع عن قرار ترامب, فإن الرئيس بايدن سيخسر الدعم داخل حزبه ووسط الجمهوريين”, وفي أزيد من 80 بلدا “يعترف بالجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية, بما فيها كثير من الدول الافريقية”.

وكان كشفت صحيفة الكونغرس “ذوهيل” كشفت مؤخرا ان اعلان الرئيس السابق دولاند ترامب حول الصحراء الغربية يصطدم بمعارضة قوية من الحزبين الجمهوري والديمقراطي ومن المجتمع الدولي.

وأكدت الصحيفة في مقال لها ان اعلان ترامب أسقط عقودًا من الوساطة المتعددة الأطراف حاول من خلاله ترامب إضفاء الشرعية على الاستيلاء على الأراضي بالقوة في انتهاك صارخ للقانون الدولي.

وفي وثيقة رسمية صادرة عن الكونغرس الامريكي تم التاكيد ان اعلان الرئيس السابق دولاند ترامب الاعتراف بالسيادة المغربية المزعومة على الصحراء الغربية ستكون له اثار وخيمة على الاستقرار في شمال افريقيا ومستقبل عملية الأمم المتحدة لحفظ السلام  في الصحراء الغربية (المينورسو).

وكشفت الوثيقة التي وزعت على اعضاء الكونغرس– اطلع موقع صمود على نسخة منها- ان تلك التداعيات ستدفع  الكونغرس لدراسة الاعلان واتخاذ بشانه القرار المناسب.

وابرزت الوثيقة التي ارفقت  بخريطة الصحراء الغربية المعترف بها دوليا انه بالاضافة الى تداعيات القرار فان المواقف التي تعبر عنها دول العالم  حول القرار ستكون حاسمة في اصدار قرار من الكونغرس حول اعلان الرئيس ترامب .

+4
التصنيفات: Uncategorizedسلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق