الثلاثاء 28/09/2021

في رسالة للرئيس الصحراوي : غوتيريس يؤكد التزام الأمم المتحدة بحل قضية الصحراء الغربية

منذ شهر واحد في 19/أغسطس/2021 1618

تلقى رئيس الجمهورية والأمين العام لجبهة البوليساريو، إبراهيم غالي، رسالة جوابية من الأمين العام للأمم المتحدة، السيد أنطونيو غوتيريش، شكره فيها على ما تضمنته رسالته الموجهة إليه من عبارات الدعم الطيبة بمناسبة إعادة تعيينه أميناً عاماً للأمم المتحدة.

كما ذكر الأمين العام بالتزامه القوي بالعمل للنهوض بالقيم الدائمة لميثاق الأمم المتحدة مع تأكيده في ذات السياق على التزام الأمم المتحدة بإيجاد حل لقضية الصحراء الغربية.

وكان رئيس الجمهورية قد بعث رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة تم تعمميها كوثيقة رسمية لمجلس الأمن الدولي بتاريخ 3 أغسطس 2021 حيث هنأه فيها على انتخابه لولاية ثانية على رأس الأمم المتحدة التي تمثل، حسب رئيس الجمهورية، المنظمة الدولية بامتياز التي أنشئت لإنقاذ الأجيال المقبلة من ويلات الحرب وتنمية العلاقات السلمية والودية بين الأمم على أساس احترام مبدأ المساواة في الحقوق وتقرير المصير لجميع الشعوب.

كما استرعى رئيس الجمهورية انتباه الأمين العام وانتباه أعضاء مجلس الأمن إلى الوضع الذي يُنذر بالخطر بشكل متزايد في الأراضي المحتلة من الصحراء الغربية لا سيما في أعقاب العدوان الذي قامت به دولة الاحتلال المغربية على المناطق المحررة من الصحراء الغربية في 13 نوفمبر 2020.

وندد رئيس الجمهورية بالخصوص بالحرب الإرهابية والانتقامية التي تشنها دولة الاحتلال المغربية ضد المدنيين الصحراويين ونشطاء حقوق الإنسان والصحفيين والمدونين الذين يتعرضون يومياً لفظائع يندى لها الجبين وممارسات همجية ولا إنسانية.

وفي ختام رسالته دعا رئيس الجمهورية الأمين العام الأممي ومجلس الأمن إلى تحمل مسؤولياتهما وتوفير الحماية للمدنيين الصحراويين في الأراضي المحتلة من الصحراء الغربية، مؤكداً في نفس الوقت على أن جبهة البوليساريو لن تقف مكتوفة الأيدي في الوقت الذي تصعد فيه دولة الاحتلال المغربية حربها العدوانية والانتقامية ضد شعبنا، وأنها تحتفظ بحقها المشروع في الرد بقوة وحزم على أي عمل يضر بأمن وسلامة أي مواطن صحراوي أينما كان.

+7

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق