الأحد 22/05/2022

زعيم حزب الشعب الاسباني, يوجه سؤالا لرئيس حكومة بلاده حول علاقة التجسس على هاتفه بتغيير موقفه من الصحراء الغربية .

منذ أسبوع واحد في 13/مايو/2022 572

وجه زعيم حزب الشعب الاسباني، ألبرتو نونيز فيجو، سؤالا لرئيس الحكومة بيدرو سانشيز حول تغيير موقفه من الصحراء الغربية وعلاقة ذلك بالتجسس على هاتفه.

وقال فيجو في ندوة صحفية عقدها في مقر حزبه “هل لدى رئيس الحكومة هاتفان وهل امتثل لبروتوكلات مراجعة هاتفه وما تم التجسس عليه؟.

وأضاف “هل  قضية “يبغاسوس” لها علاقة” بتغيير الموقف في الصحراء الغربية وستؤدي إلى “إضعاف” إسبانيا على المستوى الدولي؟.

وتابع قائلا إنه من الضروري معرفة ما إذا كانت البيانات المسروقة من سانشيز يمكنها أن تؤدي إلى إضعاف موقف رئيس الحكومة في علاقاته الدولية وما إذا كان الأمر مرتبطا أيضا بتغير الموقف التاريخي حول الصحراء الغربية.

وكانت  نقلت صحيفة “إل باييس”  الاسبانية قد نقلت قبل يومين عن مصادر حكومية، أن مديرة المخابرات الإسبانية باز إستيبان، أُقيلت من منصبها يوم الثلاثاء، بموجب قرار من مجلس الوزراء.

وأشارت الصحيفة إلى أن قرار إقالة إستيبان جاء على خلفية فضيحة تجسّس السلطات المغربية على مسؤولين إسبان بينهم رئيس الحكومة بيدرو سانشيز.

وقالت الصحيفة إنّ “القرار اتخذ بسرعة، مما يدل على رغبة بيدرو سانشيز في إنهاء أزمة بيغاسوس في أسرع وقت ممكن”.

ويرتقب أن تعلن وزيرة الدفاع مارغريتا روبلز في مؤتمر صحفي عن قرار إقالة مديرة المخابرات، بعد إنهاء اجتماع مجلس الوزراء.

التصنيفات: سلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق