الأثنين 20/09/2021

خلال جلسة لمجلس الشيوخ الأمريكي: السيناتور جميس انهوف يرافع عن القضية الصحراوية، ويدعو الرئيس جو بايدن الى الضغط لتنظيم الاستفتاء بالصحراء الغربية

منذ شهر واحد في 11/أغسطس/2021 1294

رافع السيناتور الامريكي عن الحزب الجمهوري “جيمس انهوف” خلال جلسة لمجلس الشيوخ الامريكي يوم الاثنين عن  القضية الصحراوية  مبرزا ان الشعب الصحراوي عازم على مواصلة النضال من اجل حقوقه المشروعة في الحرية وتقرير المصير.

واستعرض السيناتور الأمريكي امام أعضاء مجلس الشيوخ محطات بارزة من كفاح الشعب الصحراوي منذ 1966 تاريخ إدراج القضية الصحراوية على جدول تصفية الاستعمار .

وأوضح السيناتور الامريكي ان جهود المجتمع الدولي الهادفة الى تنظيم الاستفتاء وبالتالي حل قضية الصحراء الغربية أحبطت بسبب العراقيل المغربية.

ووصف السيناتور الأمريكي قرار الرئيس الأمريكي السابق “دولاند ترامب” الاعتراف بالسيادة المغربية المزعومة على الصحراء الغربية بالخطأ الفادح، مؤكدا انه كان إعلانا صادمًا ومزعجًا لكل من يقدر حق تقرير المصير.

وذكر السيناتور الامريكي بالرسالة التي وجهها رفقة 26 عضوا  بمجلس الشيوخ إلى الرئيس “جو بايدن” والتي حثوا من خلالها الادارة الامريكية الى عكس السياسة الضارة، وإعادة الالتزام بالدفاع عن تقرير المصير.

وابرز السيناتور الامريكي ان مطلب تنظيم الاستفتاء يحظى بدعم دولي قوي خاصة من طرف الاتحاد الافريقي و المجتمع الأوروبي، كما قضت محكمة العدل الأوروبية بأن الصحراء الغربية ليست جزءًا من المغرب، وأنه لا توجد اتفاقيات اقتصادية للاتحاد الأوروبي يمكن أن تغطي الصحراء الغربية.

وقال السيناتور الامريكي ان الزيارات التي قام بها أعضاء من الكونغرس الى مخيمات اللاجئيين خلال السنوات الاخيرة وكان آخرها سنة 2019، كشفت بوضوح مدى الإصرار والامل الذي يتحلى به الشعب الصحراوي.

وبهذا الخصوص –يوكد السيناتور جيمس انهوف – ان  الولايات المتحدة مطالبة بالوفاء بالتزاماتها تجاه الشعب الصحراوي، والمساعدة في ضمان التزام النظام المغربي بتعهداته، واستكمال الإجراءات المتعلقة بتنظيم الاستفتاء.

ودعا السيناتور الامريكي الرئيس الامريكي “جو بايدن” الى المشاركة في هذا الجهد المتعلق بتمكين الشعب الصحراوي من ممارسة حقوقه المشروعة في تقرير المصير عن طريق الاستفتاء.

وختم السيناتور كلمته امام مجلس الشيوخ بالاشارة الى المقال الذي نشرته شبكة سي ان ان الاميركية قبل أسبوعين والذي لخصت من خلاله الناشطة الحقوقية الصحراوية “سلطانة خيا” اوضاع الصحراويين تحت الاحتلال المغربي، مطالبا بادراجه في السجل الرسمي للمجلس كونه يمثل شهادة بالغة الأهمية حول الوضع الراهن في الأراضي الصحراوية المحتلة.

 

+5

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق