الأحد 14/08/2022

جوزيف بوريل يقطع الطريق امام مروجي اعلان ترامب، ويؤكد تمسك الاتحاد الأوروبي بدعم المسار الذي تقوده الأمم المتحدة لحل القضية الصحراوية

منذ سنة واحدة في 19/أبريل/2021 1008

رد الاتحاد الأوروبي اليوم الاثنين وبشكل صريح على اللوبي الموالي للمغرب داخل البرلمان الأوروبي، والذي يقوم منذ مدة بالترويج لاعتراف الرئيس الامريكي السابق “دولاند ترامب” الاعتراف بالسيادة المغربية المزعومة على الصحراء الغربية.

وأوضح الممثل الأعلى للسياسة الخارجية والأمنية في الاتحاد الأوروبي “جوزيب بوريل” في رد مكتوب على أسئلة حاول من خلالها النائب التشيكي، “توماس زديتشوفسكي” الترويج لاعلان ترامب حول الصحراء الغربية-اطلع موقع صمود على نصها-ان الاتحاد الأوروبي متمسك بدعم المسار الذي تقوده الأمم المتحدة والهادف الى التوصل الى حل عادل ونهائي لقضية الصحراء الغربية يحظى بموافقة الطرفين-المغرب وجبهة البوليساريو.

وجدد المسؤول الأوروبي التأكيد ان الاتحاد الأوروبي يتابع عن كثب الوضع في الصحراء الغربية سيما بعد التطورات التي حدثت بمنطقة الكركرات شهر نوفمبر 2020 وأدت الى اندلاع الحرب في الصحراء الغربية.

وفي هذا السياق أكد “جوزيب بوريل” ان الاتحاد الاوروبي يتطلع إلى تعيين مبعوث شخصي جديد للأمم المتحدة واستئناف سريع للمفاوضات حول الصحراء الغربية بناءً على المحادثات أجريت خلال 2018 تحت رعاية الأمم المتحدة.


يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق