الأثنين 20/09/2021

تحذير أمني جديد: الوضع في الصحراء الغربية قابل للتصعيد في ظل استمرار المواجهات العسكرية

منذ 3 أسابيع في 30/أغسطس/2021 1359

حذرت شركات امنية دولية من تدهور الوضع في الصحراء الغربية نتيجة استمرار المواجهات بين الجيشين الصحراوي والمغربي.

واصدرت شركة جاردا وورلد، وهي أكبر مؤسسة أمنية ذات ملكية خاصة في العالم، اليوم الاثنين تحذيرا جديدا اكدت من خلاله ان الوضع في الصحراء الغربية قابل للتصعيد.

وتوقعت الشركة المختصة في توفير حلول الأعمال وخدمات الأمن في العالم وقوع مظاهرات واحتجاجات شعبية في الصحراء الغربية سيكون لها تأثير على عمل الشركات والمعاملات الاقتصادية في المنطقة.

وكانت نفس الشركة قد توقعت مؤخرا ان يستهدف الجيش الصحراوي المواقع العسكرية وقوافل الامداد في جميع أنحاء الاراضي الصحراوية المحتلة مما سيكون له الاثر على حركة نقل البضائع من الصحراء الغربية نحو موريتانيا.

بدورها توقعت مجموعة AKE الدولية المتخصصة في الاستشارات حول المخاطر السياسية والامنية في العالم، ان تتسبب الحرب الدائرة حاليا في الصحراء الغربية في وقف صادرات الفوسفات وغيره من الثروات الطبيعية الموجودة في الار اضي الصحراوية المحتلة.

واكدت المجموعة البريطانية، التي تقدم المشورة للشركات والمنظمات غير الحكومة العاملة في مناطق النزاعات م، ان الحرب ستستمر على الاقل على المدى القريب، مما ستكون له نتائج على تصدير الثروات والوضع بشكل عام.

+9
التصنيفات: Uncategorizedسلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق