الثلاثاء 17/05/2022

بيان من سفارتها بالجزائر, الولايات المتحدة الامريكية تدعم حل عادل ودائر للنزاع في الصحراء الغربية يضمن حق الشعب الصحراوية في تقرير مصيره.

منذ 6 سنوات في 17/فبراير/2016 158

جددت الولايات المتحدة الأمريكية تمسكها بضرورة تحقيق تسوية للنزاع فى الصحراء الغربية عبر مفاوضات بقيادة الأمم المتحدة تقود الى حل سياسي عادل و دائم للنزاع يضمن تقرير المصير للشعب الصحراوي، وذلك بمناسبة زيارة وفد من المسؤولين الأمريكيين الى مخيمات اللاجئين الصحراويين بتندوف.
وأكد بيان للسفارة الأمريكية بالجزائر هذا الثلاثاء، بأن الولايات المتحدة الأمريكية تواصل دعمها القوي لمسار المفاوضات التي تقودها الأمم المتحدة والتى تسعى لتحقيق سلام عادل ودائم وحل سياسي يقبله الطرفان ويضمن تقرير المصير لشعب الصحراء الغربية.
وجاء تأكيد الموقف الأمريكي بشأن النزاع فى الصحراء الغربية مجددا، بمناسبة زيارة وفد من المسؤولين الأمريكيين برئاسة السفيرة الأمريكية بالجزائر، جوان بولاشيك، إلى مخيمات اللاجئين الصحراويين في تندوف لتقييم تنفيذ المساعدات الإنسانية التي قدمتها الولايات المتحدة لقائدة اللاجئين الصحراويين و لمعرفة المزيد حول التحديات التى يواجهها هؤلاء اللاجئون، وفق بيان السفارة الأمريكية بالجزائر.
وأوضح نفس المصدر أن الوفد الأمريكى ينوى عقد اجتماعات مع مسؤولين من الأمم المتحدة و كذا التحدث مع اللاجئين الصحراويين خاصة النساء والشباب بهدف الحصول على فهم أفضل للظروف الإنسانية في المخيمات.
وجاء في البيان أيضا تذكير بأن الولايات المتحدة الأمريكية تعد من أكبر المساهمين في المساعدات حيث قدمت منذ أكتوبر 2013 مساهمة بأكثر من 23 مليون دولار لدعم اللاجئين الصحراويين، بما في ذلك أكثر من 4 ملايين دولار مخصصة لأنشطة دعم الحياة وجهود إعادة الإعمار بعد فيضانات أكتوبر 2015 التى اجتاحت مخيمات اللاجئين الصحراويين.
و يذكر من جهة أخرى أن كتابة الدولة الأمريكية رفضت في جانفي الماضي لائحة للكونغرس الأمريكي تتعلق باستعمال مساعدة مالية موجهة للمغرب مثيرة للجدل بحيث كانت تدعو لإمكانية منح غلاف مالي كمساعدة تم منحها للمغرب في إطار الميزانية الفدرالية الأمريكية لسنة 2016 و التي أثارت مخاوف من امكانية استعمالها في الصحراء الغربية المحتلة.
 وأوضحت اللجنة الصحراوية في الكونغرس أن هذا الرفض جاء عقب مراسلة وجهتها مؤخرا لكتابة الدولة للاحتجاج على إجراء الميزانية الفيدرالية الأمريكية.
وأكدت كتابة الدولة الأمريكية لأصدقاء الصحراء الغربية في الكونغرس موقفها الثابت بخصوص الملف الصحراوي المؤيد لحل عادل و مستديم يسمح للشعب الصحراوي بممارسة حقه في تقرير مصيره طبقا للوائح الأمم المتحدة. كما جددت تأكيدها لدعم جهود الوساطة التي يقوم بها للممثل الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة، كريستوفر روس، لتسوية هذا النزاع.

التصنيفات: سلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق